Screenshot_٢٠١٦-٠٤-٠٥-٠٩-٢٧-٤٥-1

ديربي العم المعيض

– عاد الأهلي ليؤكد سطوته مؤخراً في نزالاته مع منافسه التقليدي ولكن هذة المرة بطريقة (العم معيض)

– الراقي لعب مباراته بروح وإصرار الموسم الماضي امام العميد وإن أستمر عليها قد يحقق الحلم

– ست جولات يحتاج فيها للأنتصار ولابد أن يعلم أن منافسه شرس وعنيد قد يُعثره في جولة الحسم

– الزعيم في المباريات الحاسمة دائماً ما يظهر ويحسم النزال ويحطم حلم الراقي لذا اعتبرها مباراة تحقيق الدوري للفريقين

– وأكثر ما يخشاه محبي الاهلي هو تعثرهم امام الفرق المتوسطة ولكن في نظام الدوريات دائماً الجولات الأخيرة ليست كالبدايات

– فهناك باحث عن لقب واخر هارب من هبوط وهنا تكمن صعوبة وخطورة الجولات الأخيرة وستكون مباريات قتالية لا مجال للتراخي فيها

– وعلى ذكر القتالية ،لا أعلم سبباً لبيان إدارة الاتحاد ضد لاعبيها وماهي الا محاولة لتغيير بوصلة الغضب الجماهيري عنها !

– فلم تجد الا اللاعبين لتحميلهم خسارة الديربي ولهم في ذلك أهداف اخرى قد يكون منها بيع نجوم لتوفير جزء من الميزانية المفتوحة !

– فمثل هذة الادارة توقع منها كل شيء إن لم تكن صادقة في وعودها وحازمة في قراراتها ومنصفة مع لاعبيها وشجاعة في تحمل النتائج

– والمتابع للوضع الاتحادي يعلم ان ادارته هي أضعف خطوطة لذا فشلها امر متوقع

متفرقات

– كلاسيكو الأرض ممتع بنكهة وفن زيزو
– رغم صافرات الإستفزاز كان الدون مستفز وزادهم ألماً بكبري قاتل
– بعضاً من العالمي شاهدناه أمام التعاون في شوط ثاني ، فهل يستمر !
– كل المنى بالتوفيق لممثلينا في دوري أبطال آسيا وأن يحققوا الأنتصارات

خاتمة

‎إذا اكتحلت عيني بعينك لم تزلْ
‎بخير و جلّت غمرة عن فؤادي

عن هاني السلمي

2 تعليقات

  1. مقال مميز وبداية جميلة لكاتب يحمل معه الكثير من الابداعات والخبرة في المجال الرياضي .. الى الأمام يا أخ هاني ?

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*